الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 الاب المضحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mena_mafrick
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 94
العمر : 26
الجنس :
المهنة :
المزاج :
الهويات :
كيف تعرفت علينا : عن طريق ؛
تاريخ التسجيل : 14/11/2008

مُساهمةموضوع: الاب المضحي   الإثنين نوفمبر 24, 2008 1:17 am

كنا نسكن في بيت ريفي يبعد عدة أميال عن أقرب بلدة. ومن حين لآخر، كان يذهب والدي الى تلك البلدة على عربة الأحصنة ليشتري ما نحتاج اليه من طعام وحاجيات. إذ كنا ستة أشخاص في البيت.

في أحد السنين، حلّ فصل الشتاء باكرا، وداهمتنا عاصفة ثلجية، لم أرى نظيرها إلى الآن، فإرتفع الثلج وغطّى كل الطرقات. وعسرعلى الجميع مغادرة منازلهم.

مع إستمرار العاصفة، بدت معالم القلق تبدو على وجه والدي، إذ كان كلما فتح خزانة المطبخ، كان يرى مخزون الأكل يقلُ شيئا فشيئا. حتى لم يعد لدينا من الطعام سوى ما يكفي ليومين فقط.

كانت العاصفة لا تزال في أوجها، والثلج في كل مكان! فجأة، قام والدي عن كرسيه ولبس ثياب الخروج الشتوية وقال لوالدتي: سوف أذهب لإجلب طعاما.

ترك والدي البيت، وسار في العاصفة الثلجية في إتجاه البلدة. لم يستطع بالطبع أن يستخدم عربة الأحصنة، فسار في الطريق يواجه العاصفة بنفسه متقدما ببطء في وسط الثلوج. كان ذلك يوم الثلاثاء صباحا. مرّ اليوم كله ولم يعد والدي، وإمتلأت عينا أمي بالدموع دون أن تقول شيئا كيلا تخيفنا. حلّ الظلام، ولم يرجع والدي أيضا. لكن في صباح يوم الأربعاء، نظرت من الشباك وإذ بشخص يقترب من منزلنا، وهو يسير بثقل ويداه محملتين بالأكياس.

وصل والدي الى المنزل، ودخل الى المطبخ واضعا الأكياس على الطاولة، ثم خلع حذاءه ومعطفه ودخل الى سريره ونام لمدة ثماني عشرة ساعة.

قال الرب يسوع: اسألوا تعطوا.اطلبوا تجدوا.اقرعوا يفتح لكم. لان كل من يسأل يأخذ ومن يطلب يجد.ومن يقرع يفتح له. فان كنتم وانتم اشرار تعرفون ان تعطوا اولادكم عطايا جيدة فكم بالحري الآب الذي من السماء يعطي الروح القدس للذين يسألونه.

أخي وأختي، لقد خاطر هذا الرجل بحياته سائرا وسط العاصفة طيلة النهار والليل، ليؤمن طعاما لعائلته. فكم بالحري أبانا الذي في السموات، يهب كل ما هو لخيرنا وصالحنا، إن طلبنا منه بإيمان وثقة. يقول الرب يسوع أيضا: انظروا الى طيور السماء.انها لا تزرع ولا تحصد ولا تجمع الى مخازن.وابوكم السماوي يقوتها.ألستم انتم بالحري افضل منها.؟

قد نضعف ونشك عندما نمرّ بضيقة معينة، أو إمتحان صعب. قد نظن أنه علينا أن نعمل ونجّد أكثر. لكن في وسط هذا الضيق كله، يطلب منك الرب يسوع أن تثق به، كما وثق هؤلاء الأولاد الأربعة مع والدتهم برب البيت. فيصحّ ما قاله أحدهم: قد تضيق الحياة بنا، لكننا لا نضيق بالحياة.

هل هناك من هم يقلق قلبك اليوم؟ هل هناك من خوف، تجاه أمر في المستقبل، هل هناك من حمل ثقيل، يحني ظهرك... إتركه عند قدمي يسوع... إن الرب مستعد ومنتظر، أن يسمع طلبتك اليوم، وأن يسكّن مخاوفك، ويزيل همك، ويملأ كل إحتياجك، في المسيح يسوع. تقدم اليه اليوم. تقدم بإيمان.

منقووووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاب المضحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ام النور :: المنتدى المسيحى :: المــنـتـــدى الـــروحـــى :: قسم الموضوعات و المناقشات الروحية-
انتقل الى: