الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 المجــد للـــه في الأعالي و علي الأرض السلام و في الناس المسره

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mario
(** صاحب الموقع **)
(** صاحب الموقع **)
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2687
العمر : 21
  :
الجنس :
المهنة :
المزاج :
الهويات :
كيف تعرفت علينا : ahlamontada
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: المجــد للـــه في الأعالي و علي الأرض السلام و في الناس المسره   الجمعة يناير 23, 2009 2:41 pm

المجــد للـــه في الأعالي و علي الأرض السلام و في الناس المسره




31/12/2007

بقلم / نادية غالي


"أفرحوا يا رعاه ... هللوا يا فقراء .... أغتبطوا يا مساكين ... سبحوا أيها العطاش الي السلام لأنه ولد لنا ولدا و أعطي لنا أبنا فصارت الرئاسه علي كتفه و دعي اسمه عجيبا مشيرا الها جبارا الي الأبد رئيس السلام" اشعيا 9:6
لقد أنتظر العالم هذا اليوم الآف و الآف السنيين. منذ أن أغلقت السماء و اصبح للأنسان شريعه غير شريعه الله ولم يعد يعرف العالم معني الفرح. و كيف يكون هناك فرح و الأنسان يظلم اخاه الأنسان؟ كيف يكون فرح و الحرب و القتل هي اللغه الوحيده المفهومه بين الشعوب؟ كيف يكون فرح و الأنسان أصبح آله في يد أبليس؟ كيف يفرح بني البشر و هم تحت وطأه الجوع و المرض و الفقرو الأرهاب النفسي و العقلي؟
ولــــد لنا الطفل يسوع لكي يعيد السلام الذي فقده العالم. ولـــد الطفل يسوع كي يرجع السيوف و الحراب الي غمدها حتي ينبت الحب ثماره ، لكي يخلص الأنسان من عبوديته فيصبح حرا يدعي ابن الله. لكي يدعو الأنسان الي أقتسام لقمته مع أخيه الأنسان فينتهي كل ظلم علي وجه الأرض!
أنه فرح عظيم فكيف استقبله معاصروه و كيف نستقبله نحن في القرن الحادي و العشرين؟
هيرودس أمر بقتل الأطفال الذين من عمره, الشيوخ و الكتبه أعمي الخوف علي مراكزهم بصيرتهم. المجوس جاءوا من مكان بعيد ليسجدوا له . الرعاه ذهبوا ليقدموا له ما لديهم من أشياء بسيطه. أما باقي العالم فظل في نعاسه و في لهوه و كأن شيئا لم يحدث!
و الآن هل نستقبله بتعليق الزينات و ترديد الألحان؟ أم نستقبله و نحن تحت ضغط و امتهان العالم لنا دون التفوه بكلمه؟ هل نستقبله الآن و رؤسنا منحنيه أمام غدر الآخر و الخوف قد أعمي بصيرتنا عن الأعتراف به بأنه ولـــد لنا هو مخلص العالم و نضع ثقتنا فيه ليرفعنا من الظلم الواقع علينا من شعوب الجاهليه؟ كيف نستقبله عزيزي القارئ؟ نمجده و نصرخ مع الملائكه مرنمين "المجد لله في العلي و علي الأرض السلام و في الناس المسره"؟ أم نستمر في احساسنا بالخوف و الرعب و الأرهاب و كأن شيئا لايحدث؟ كيف نستقبله بالهرب من العالم الي الظلام المدعو الخوف ام بتقديم ذواتنا اليه و بشجاعه و بدون خوف لكي يكمل رسالته النبيله من خلالنا؟ يا ايها المسيحي هل التبس عليك الأمر الي هذا الحد فلم تعد تستطيع التمييز بين الفرح الحقيقي و البؤس الأزلي؟
ولد المسيح فهللت السماء لأن محبه الله تجسدت و صارت انسانا شبيها بنا قي كل شئ مخلا الخطيئه. ولد المسيح فهلل الفقراء و الرعاه و البسطاء لأنهم وجدوا لهم عونا و نصيرا. ولد المسيح فابتهج العلماء لأنهم أدركوا أن السماء رحيمه بالأنسان. ولد المسيح فسعد أهل الرجاء و سعد حتي المجوس لأن الله ارسل كلمته الذاتيه الناطقه, يسوع المسيح طفلا في بيت لحم.
ولد المســـيح ليولد في كل أنسان الثقه و المحبه و الأمن و السلام. ولد المسيح ليكون سلام ومسره و شفيعا فاديا لكل البشر. كــــــل عام وأنتم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://omelnor.forum777.com
 
المجــد للـــه في الأعالي و علي الأرض السلام و في الناس المسره
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ام النور :: المنتدى المسيحى :: منتدى القصص والتاملات-
انتقل الى: